jasminsnews - jasmins
jasmins

jasmins

في تظاهرة رائدة لربط شراكات الأعمال في إفريقيا، يجتمع ممثلون عن 200 شركة تونسيّة مصدّرة بأكثر من 100 مورّد من 18 دولة من بلدان إفريقيا جنوب الصّحراء، في افتتاح "لقاءات الأعمال التونسية الإفريقية" (TABM)، التي ينظمها مركز النهوض بالصّادرات، التي افتتحت اليوم الثلاثاء 06 ديسمبر 2022 بنزل "لايكو" تونس، لتتواصل على مدى يومين، تحت إشراف وزارة التجارة وتنمية الصّادرات، وبالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي(GIZ)  بتونس، وذلك بحضور شخصيات وخبراء وممثلين عن عديد المنظمات الاقتصادية الاقليمية.

هذا الموعد المهني الأبرز في تونس وعلى المستوى الإفريقي، المندرج في إطار مواصلة تنفيذ "مشروع ترويج أنشطة التصدير إلى أسواق جديدة في إفريقيا جنوب الصحراء" (PEMA II)، يمثّل فرصة للاستكشاف سواء بالنسبة إلى المؤسّسات التونسيّة، قصد لقاء أكبر عدد ممكن من المورّدين الأفارقة دون تكبّد نفقات وعناء السفر، ولأبرز الفاعلين الاقتصاديين من دول إفريقيا جنوب الصّحراء لأجل الحصول على أفضل المنتجات ّ(الخيرات) والخدمات المتوفّرة في تونس، والتي تهمّ خاصّة قطاعات الصّناعات الغذائيّة والكهربائيّة والملابس والصّناعات الصيدليّة ومواد البناء والأشغال العامّة، بالإضافة إلى خدمات الصّحة والتعليم والتكوين وتكنولوجيا الاتصال والمعلومات.

أكثر من 1000 لقاء، يجمع على مدى يوم ونصف، 100 رجل أعمال إفريقي بممثّلين عن 200 مؤسسة اقتصادية تونسيّة ناشطة في 10 قطاعات واعدة. وهو حدث يهدف إلى تنمية تدفّق المنتوجات الوطنيّة نحو بلدان القارّة الإفريقيّة، خاصّة بعد انضمام تونس، خلال السنوات الأخيرة، إلى "المنطقةالقارية الأفريقيةللتبادل الحر (زليكاف)" ZLECAf و"السوق المشتركة لشرق وجنوب افريقيا (كوميسا) COMESA".

وتنطلق أشغال الجلسة الافتتاحيّة يوم الثلاثاء 06 ديسمبر 2022 على السّاعة التاسعة صباحا، بكلمة ترحيبية للسّيّد مراد بن حسين الرئيس المدير العام لمركز النهوض بالصادرات، متبوعة بالخطاب الافتتاحي   للسيّدة فضيلة الرابحي، وزيرة التجارة وتنمية الصادرات.

كما يتضمّن برنامج الجلسة على مداخلات لكلّ من السيّد سمير ماجول رئيس الإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، والسيّدة LISA MENUCHA المسؤولة عن برنامج PEMA عن التعاون التونسي الألماني، فالسّيّد FRANCIS MANGENI منسق المستشارين الإقليميين لاتفاقية ZLECAF، والسيد DICKSON POLOJI  مدیر برنامج سیاسة الأعمال (كومیسا )، ثمّ السيّدة ليليا هاشم النعّاس مديرة مكتب الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لمركز التجارة الدولية، تليها كلمة السيّدة OBIDIKE IFEYINWA EVELYN الأمينة العامة لمجموعة التعاون الاقتصادي لدول غرب إفريقيا.

وتتخلل الجلسة الافتتاحيّة كلمات لممثّلي بعض الهياكل المهنية الإفريقية المشاركة، على غرار غرفة التجارة والصناعة بجمهورية كينيا، وغرفة التجارة والصناعة بجمهورية البنين وكلمة عن بعد للسيّد MAMADOU MARA  عن وكالة النهوض بالصادرات بدولة غينيا.

وتختتم أشغال الجلسة الصباحيّة الأولى لتظاهرة "لقاءات الأعمال التونسية الإفريقية" بمداخلة حول "آفاق تنمية التبادل التجاري بين الدول الإفريقية" للسيّد منير الغزالي، ممثل مكتب EY إرنست يونغ – تونس.

تنطلق بعد ذلك اللّقاءات الثنائية المهنية بين المؤسّسات التونسية الباحثة عن فرص التصدير وممثلي الشركات المشاركة من نيجيريا وغانا والبنين والكاميرون وغينيا وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجمهورية الكنغو والكوت ديفوار وبوركينا فاسو والتّوغو والسنغال وكينيا وتنزانيا والموزمبيق والنيجر وبورندي والسّودان.

وبالتوازي مع اللقاءات المهنية المبرمجة في اليوم الأول، يعقد ممثلو الهياكل المهنية المشاركة، بفضاء "دار المصدّر"، لقاء مؤسّسيا تحت عنوان "التعاون المؤسساتي لتنمية الشراكة والتبادل التجاري بين الدول الإفريقية".

وتستمرّ، كامل اليوم الثاني من التظاهرة، اللقاءات المهنية المباشرة B2B. كما ينظّم مركز النهوض بالصّادرات ورشتي عمل تتمحور الأولى حول موضوع "الشركات الناشئة والرقمنة.. محفز لتنمية التبادل التجاري بإفريقيا" وتتناول الثانية تقديما لـ"اتفاقية المنطقة القارية الإفريقية للتبادل الحر ZLECAF".

وتختتم أشغال اليوم الثاني بنقطة إعلاميّة يتمّ خلالها عرض النتائج الأوّليّة لأشغال "لقاءات الأعمال التونسية الإفريقية" لسنة 2022، من حيث عدد اللقاءات التي تمّ تنظيمها، بحسب القطاعات والمنتوجات والخدمات المطلوبة.

وتجدر الإشارة إلى أنّه، تمّت برمجة يوم ثالث، في نطاق هذه التّظاهرة، سيتمّ خلاله تنظيم زيارات ميدانية، حسب الطّلب، إلى بعض المؤسسات المصدّرة لفائدة عدد من كبار المورّدين الأفارقة المشاركين في هذه اللّقاءات.

 

ويذكر أنّ الدورة الأولى من "لقاءات الاعمال التونسيّة الإفريقيّةّ، نظّمها المركز سنة 2020، في صيغة افتراضية، عملا بإجراءات التوقّي التي أملتها الظروف الصّحّيّة المنجرّة عن جائحة كورونا.

 

في عمليات مداهمة واسعة شملت العديد من الولايات، تمكنت الشرطة الألمانية من تفكيك شبكة تنتمي لمجموعة "مواطني الرايخ"، وألقت القبض على عدد من أفرادها. ما هي هذه المجموعة اليمينية المتطرفة؟ وما مدى خطورتها؟

يبدو أنهم كانوا يحلمون بإسقاط الدولة. مجموعة من يُسمون بـ"مواطني الرايخ" وأصحاب "التفكير الجانبي"، كانوا يستعدون منذ أشهر لـ"يوم غير محدد"، يحين فيه موعد إسقاط نظام الدولة الألمانية، حسب المعلومات المتوفرة لدى المدعي العام الاتحادي بيتر فرانك. لكن بعد عمليات مداهمة واسعة تم إلقاء القبض على عدد من المشتبه بهم، وإفشال مخططاتهم، وبينهم جنود سابقون ونائبة سابقة في البرلمان الاتحادي "بوندستاغ".

ا هي المعلومات المتوفرة حتى الآن؟

كان هناك 22 مذكرة توقيف بحق مشتبه بهم ينتمون لمجموعة إرهابية في وسط مواطني الرايخ. وثلاثة داعمين للمجموعة بينهم مواطنة روسية. ثمانية من المشتبه بهم الـ 25، الذين ألقي القبض عليهم، تم إيداعهم السجن على ذمة التحقيق. وعلاوة على هؤلاء يوجد 27 متهما آخرين، هناك اشتباه أولي بهم، حسب ما صرح المدعي العام الاتحادي. وعلى أبعد تقدير منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، يعتقد أن المجموعة قد عقدت اجتماعات سرية، بعضها ترافقت بتدريبات على الرماية والتحضير لخطط إسقاط الدولة.

كان هدفهم هو إسقاط نظام الدولة بالعنف وإقامة شكل جديد للدولة خاص بهم، وفي نفس الوقت تأسيس ما يسمي بـ "مجموعات حماية الوطن"، وحسب المدعي العام فإن المجموعة كانت ستقبل سقوط قتلى خلال عملية الإسقاط .

 

ويقول تيمو راينفرانك، مدير مؤسسة أمادو أنطونيو الألمانية للحقوق المدنية والتي تريد تعزيز المجتمع المدني ضد التطرف اليميني، إن "العدد الكبير للاعتقالات والتفتيش قد صدمني"، ويضيف: "إسقاط الدولة في ألمانيا لا يمكن أن يتكلل بالنجاح، فنظام الدولة والدستور محصنان ضد ذلك، لكن هؤلاء الناس يؤمنون بذلك (الإسقاط). وهذا يظهر كم هم أسرى أوهامهم". والاعتقالات توضح أيضا أن هجوما مثل الذي حصل على "الكابيتول" في واشنطن في السادس من يناير/ كانون الثاني 2021، كان يمكن أن يحصل في ألمانيا أيضا.

من هم مواطنو الرايخ؟

تنامي مشهد ما يسمى بمواطني الرايخ خلال السنوات الماضية، أثار قلق السلطات الأمنية. وفي تقرير للمخابرات الداخلية نشر في يونيو/ حزيران هذا العام، تم تقدير عدد أفراد هذه الجماعة بنحو 21 ألف شخص!

وأكثر ما يثير القلق هو استعداد مواطني الرايخ للعنف: "ولايزال حوالي 500 شخص منهم يحملون رخصة سلاح واحدة على الأقل"، حسب ما تحذر "هيئة حماية الدستور" (المخابرات الداخلية).

ما هي أيديولوجيةمواطني الرايخ؟

يرفض مواطنو الرايخ جمهورية ألمانيا الاتحادية ولا يعترفون بأسسها وهياكلها الديمقراطية، وبعضهم يروج لإعادة بناء الإمبراطورية الألمانية أو يعتقدون بأن الحلفاء الذين أسقطوا ألمانيا النازية بعد الحرب العالمية الثانية عام 1945، لا يزالون يحكمون ألمانيا في الخفاء.

وعادة ما يُطلَق على هؤلاء "مواطنو الرايخ"، ولكن في الحقيقة لا يوجد مواطنو الرايخ فعلا، حسب دراسة لمؤسسة أمادو أنطونيو نشرت عام 2018. وبناء على ذلك يمكن تقسيم "الوسط الكبير والمختلف جدا لأيديولوجيا الرايخ" إلى أربعة أوساط فرعية: السياديون والإداريون الذاتيون ومواطنو الرايخ واليمينيون المتطرفون. والمجموعات لديها استعداد للعنف بمستويات مختلفة جدا، لكن الجميع يشترك بالاعتقاد أن ألمانيا ليست دولة ذات سيادة.

وتم إحصاء حوالي 1150 شخصا من ضمن وسط أيديولوجيا الرايخ عام 2021، أي أكثر من 5 بالمائة ينتمون لمجموعة اليمنيين المتطرفين. ومع ذلك فإن الجزء المتبقي لديه أفكار يمينة متطرفة يؤمن بها، مثل نظريات المؤامرة المعادية للسامية أو لديهم تصور بأن ألمانيا يجب أن تتوسع إلى الحدود القديمة شرقا.

ما مدى خطورة هذا الوسط؟

في السنوات الماضية تم كشف جرائم خطيرة في وسط مواطني الرايخ. ومرارا وتكرارا يمثل مؤيدوه أمام القضاء دائما بتهم القتل أو محاولة القتل. والجرائم التي رصدتها هيئة حماية الدستور بين عامي 2020 و2021 ضمن هذا الوسط قد تزايدت بشكل كبير، بما فيها جرائم العنف.

بالنسبة لمدير مؤسسة أمادو أنطونيو الألمانية للحقوق المدنية، تيمو راينفرانك، فإن التشدد متجذر في أيديولوجية المجموعة "ولأن مواطني الرايخ لا يعترفون بالدستور ولا بشرعية المؤسسات الأمنية، فإن أيديولوجيتهم تمنح الشرعية لممارستهم العنف". وقد تم ملاحظة ذلك خلال عمليات المداهمات السابقة أو من خلال تواصل أفرادها مع موظفي إنفاذ القانون. "حيث هناك تشدد كبير واستعداد للعنف"، يقول راينفرانك لـ DW. ويضيف بأنهم "ليسوا أناسا ينفذون هجمات في الحقيقة. إنهم يريدون مهاجمة أنظمة الدولة الأساسية بشكل محدد والساسة المنتخبين محليا".

كما أن الاحتجاجات ضد إجراءات مكافحة وباء كورونا قد ساهمت في زيادة التشدد وجلبت مؤيدين جدد لوسط مواطني الرايخ. وما يثير الانتباه حسب راينفرانك، هو كيفية تحول الاحتجاجات المحلية ضد إجراءات مكافحة كورونا إلى وسط معاد للديمقراطية. ويرى مثالا على ذلك مظاهرة لمجموعة "الأرواح الحرة" (بالألمانية: Freie Geister) رفعت لافتة كتب عليها "السيادة. من أجل حرية بلدنا".

"تحول المشهد إلى التطرف. والناس يصبحون أكثر تقبلا للفكرة الأساسية لوسط مواطني الرايخ وهي: أن ألمانيا والحكومة المنتخبة ليست ذات سيادة"، يقول راينفرانك.

 

 

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الأربعاء 7 ديسمبر 2022 بقصر قرطاج، السيّد Brett McGurk، منسق شؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمجلس الأمن القومي الأمريكي.
وكان هذا اللقاء مناسبة لبيان الموقف التونسي من الإصلاحات التي تستجيب لمطالب التونسيين وتجسيدها في إطار جديد وبناء على تصوّر مختلف عن التصورات السائدة.
كما كانت المحادثة مناسبة للتطرّق إلى جملة من الملفات ذات الصلة بروابط الصداقة التاريخية وعلاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية بين تونس والولايات المتحدة الأمريكيةوآفاق تطويرها في عدّة مجالات.

يُؤدّي رئيس الجمهورية قيس سعيّد زيارة إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة من 8 إلى 10 ديسمبر 2022 تلبية لدعوة من أخيه حضرة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، للمشاركة في القمة العربية الصينية الأولى التي ستنعقد بالرياض.

توجّه رئيس الجمهورية قيس سعيّد، مساء اليوم الأربعاء 7 ديسمبر 2022، إلى ثكنة الحرس الوطني بالعوينة حيث اجتمع بعدد من القيادات لاستحثاثهم على مزيد الإسراع في البحث الجاري في قضية الغرق عرض سواحل جرجيس.
وأشار رئيس الجمهورية، في هذا اللقاء، إلى وجود عديد القرائن المتضافرة التي تُشير إلى عدد من الإخلالات فضلا عمّا حفّ بهذه الحادثة الأليمة من ملابسات غير مألوفة في عمليات الهجرة عبر البحر.
وأكّد رئيس الجمهورية على ضرورة التوصّل إلى الحقيقة كاملة وعلى تحميل المسؤولية لكلّ من هو ضالع في هذه المأساة.

رفض قاض في واشنطن دعوى قضائية رفعتها خطيبة الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي ضد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان فيما يتعلق بمقتله. ورفض القاض الدعوى رغم إقراره بأنها تتضمن حججاً "قوية" و"جديرة بالتقدير".

رفض قاض أمريكي أمس (الثلاثاء السادس من ديسمبر/ كانون الأول 2022) دعوى ضدّ وليّ العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان تتّهمه بالضلوع في عملية قتل الصحفي المعارض جمال خاشقحي في العام 2018. وجاء قرار القاضي الفدرالي جون بيتس متوافقاً مع موقفالإدارة الأميركية التي اعتبرت أنّ وليّ العهد السعودي الذي "يترأس حكومة المملكة العربية السعودية" منذ أيلول / سبتمبر يتمتّع بحصانة قضائية تحول دون ملاحقته أمام المحاكم الأمريكية كونه رئيس حكومة دولة أجنبية.

وقال بيتس إنّ الدعوى المدنية التي تقدّمت بها خطيبة خاشقجي خديجة جنكيز وجمعيته "داون" (الديموقراطية للعالم العربي الآن) تضمّنت حججاً "قوية" و"جديرة بالتقدير" بأنّ الأمير محمد بن سلمان يقف وراء عملية قتل مواطنه الصحفي. لكنّ القاضي اعتبر أنّ لا سلطة له بمخالفة موقف الإدارة الأمريكية الذي تبلّغته المحكمة رسمياً في 17 تشرين الثاني / نوفمبر والذي يفيد بأنّ الأمير محمّد بن سلمان يتمتّع بالحصانة بصفته رئيس حكومة دولة أجنبية.

 

وبحسب رأي القاضي بيتس فإنّه حتى وإن كان الأمير محمد بن سلمان لم يعيَّن رئيساً للحكومة السعودية إلا قبل أسابيع قليلة، فإنّ الفرع التنفيذي للإدارة الأمريكية يبقى "المسؤول عن الشؤون الخارجية، بما في ذلك السعودية، ومن شأن إصدار هذه المحكمة قراراً مخالفاً حول حصانة بن سلمان أن يشكّل تدخّلاً على نحو غير ملائم في هذه المسؤوليات".

لكنّ القاضي أقرّ مع ذلك بأنّ المزاعم "الجديرة بالثقة" بشأن جريمة القتل وتوقيت تعيين بن سلمان رئيساً للحكومة بالإضافة إلى توقيت التبليغ الذي سلّمته الإدارة الأمريكية للمحكمة، كلّها أمور جعلته في حالة من "عدم الارتياح". لكنّه شدّد على أنّ لا خيار آخر أمامه.

وتعليقاً على قرارالقاضي الفدرالي الأميركي قالت سارة ليا ويتسون، مديرة جمعية داون إنّه "على الرّغم من أنّنا نشعر بخيبة أمل من هذا القرار، فنحن سنستعرض كلّ الخيارات الممكنة من أجل مواصلة إجراءاتنا القانونية التي تستهدف السلوك الإجرامي لمحمد بن سلمان".

والأمير السعودي الذي كان يشغل سابقاً بالإضافة إلى ولاية العهد منصبي نائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع، عُيّن رئيساً للوزراء بموجب مرسوم ملكي صدر في أواخر أيلول / سبتمبر، ما أثار قلق نشطاء في مجال حقوق الإنسان من أنّ التعيين سيحمي الأمير الشاب من الملاحقة أمام محاكم أجنبية.

وأضرّ مقتل الصحفي والناقد السعودي جمال خاشقجي في قنصلية المملكة في اسطنبول قبل أربع سنوات، بسمعة نجل العاهل السعودي، لكنّ مسؤولين دوليين، بينهم الرئيس الأميركي جو بايدن، عادوا والتقوا وليّ العهد. وكان بايدن تعهّد خلال حملته الانتخابية بجعل المملكة "منبوذة" على خلفية قضية خاشقجي الذي كان يقيم في الولايات المتحدة.

وألقى مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي بوحشية في قنصلية بلاده في اسطنبول في العام 2018، ظلالاً على مسيرة بن سلمان الذي لم يكن قد مضى سوى عام على تسلّمه منصب ولي العهد. وكان بايدن رفع العام الماضي السرية عن تقرير استخباراتي رجّح أن يكون بن سلمان قد أعطى الضوء الأخضر للعملية ضد خاشقجي، وهو ما تنفيه السلطات السعودية. وبعدما واجه وليّ العهد السعودي عزلة نسبية عقب مقتل خاشقجي، عاد مسؤولون دوليون والتقوا به، وفي مقدّمهم بايدن الذي زار السعودية في تمّوز/ يوليو.

ح.ز/ ا.ف (رويترز/ أ.ف.ب)

 

قرّر المجلس المحلي للتنمية باب سويقة، المجتمع أمس الثلاثاء 6 ديسمبر 2022، وضع استراتيجية لإنقاذ الرصيد المعماري والمباني المتداعية للسقوط بالجهة.

وأفادت سوسن الشيخ معتمد باب سويقة ورئيسة المجلس المحلي للتنمية بالجهة، بانه سيقع :

 

1- إرساء لجنة تكلف بإعداد استراتيجية تعتمد الحوكمة الحضرية المستدامة ، في احترام للخصوصية المعمارية للمدن القديمة،
و وضع مخطط عمل (Un plan d'action) بهدف إنقاذ #االرصيد_المعماري وايجاد حلول عاجلة لملف #المباني_المتداعية_للسقوط ،ويتكون اعضاءها من مختصين متطوعين ،و ممثلين عن الهياكل الحكومية وممثلين عن المجتمع المدني وهم:
*الإدارة الجهوية لاملاك الدولة
*المدير الجهوي للشؤون الدينية بتونس
*ممثل عن الإدارة الجهوية للتجهيز
*ممثل عن الإدارة الجهوية للشؤون الاجتماعية
*مديرة دار الثقافة احمد بوليمان عن الإدارة الجهوية للثقافة
*ممثلة عن المعهد الوطني للتراث
*ممثلة عن الوكالة الوطنية لإحياء التراث
*ممثلة عن جمعية صيانة المدينة
*السادة العمد
*ممثل عن بلدية تونس
*رئيس جمعية التراث والبيئة مختص في الاثار
*رئيس جمعية المدينة والربطين مهندس معماري
*ممثل عن منطقة الأمن الوطني بالمدينة
وأجمع أعضاء المجلس وكافة الحضور على وجوب رفع هاته المخرجات إلى اعلى هرم في السلطة التنفيذية ،عن طريق المجلس الجهوي لولاية تونس.
2- اطلاق تطبيقة إعلامية الربط- E
للتعريف ولتثمين المعالم الأثرية التي تمت بلورتها مع شباب غرفتي Jci باب سويقة والمدينة
3- رفع توصية بتقليص الاجال الإدارية في ملفات رخص الترميم، نظرا لوجوب التدخل العاجل لرفع الخطر الداهم المتمثل في سقوط المباني الآهلة بالسكان( في أغلبها عائلات معوزة)
4-اقتراح إجراءات استعجالية ،مختصرة تنفذ على المدى القريب : العودة الى العمل بالية اسناد قروض Fades بالنسبة للحالات المتاكدة ، التي تشكل خطراً وتنذر بالانهيار ، خاصة في موسم الأمطار و آلية لاسناد قروض ميسرة على صندوقFNA H ، إلى جانب الترفيع في الاعتمادات المخصصة لمنح تحسين مسكن، لتشجيع المواطنين المالكين الخواص ، الراغبين في القيام بترميم مبنى قديم ..
و دعم البلديات لحثها على ترميم المباني الراجعة لملك الدولة الخاص او العام أو التي لا يعرف مالكيها...
وفي اختتام المجلس المحلي للتنمية لمعتمدية باب سويقة
تم الاحتفاء بالحرفيات المتكونات بورشات الصناعات التقليدية المحدثة بمبادرة من معتمدية باب سويقة (في إطار التمكين الاقتصادي للمرأة) حيث تم تسليمهن شهادات المشاركة في الدورة التكوينية المجانية الثالثة ،في مختلف الاختصاصات (صنع العنبر والحلي،التزويق ،طريزة الفرملة والخياطة..)
رضا الزعيبي

فتحت اللجنة التأديبيّة في الاتّحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تحقيقا بحقّ الاتّحاد الصربي على خلفيّة الأحداث التي رافقت مباراة منتخبه ضدّ سويسرا في الجولة الأخيرة من دور المجموعات لمونديال قطر 2022.

وأفاد الاتحاد الدولي بأنّه يبحث في عدّة انتهاكات محتملة لقواعد الانضباط، بينها سوء سلوك اللاعبين والمسؤولين والتمييز.

وأشار فيفا إلى "حوادث" خلال المباراة التي فازت بها سويسرا 3-2 لتتأهّل مع البرازيل إلى ثمن النهائي عن المجموعة السابعة، من دون أن يذكر أيّ تفاصيل.

وطُلب من المشجعين، خلال مباراة الجمعة، "وقف كلّ الهتافات والإيماءات التمييزيّة".

ولم يتّضح في وقتها سبب هذا الإعلان، لكنّه جاء عقب "معركة" مع قائد المنتخب السويسري غرانيت تشاكا كان طرفاً فيه زميل الأخير الكاميروني الأصل بريل إمبول وشارك فيه لاعبو الاحتياط الصرب، قبل أن يسيطر الحكم على الموقف.

وأفاد إمبولو بعد اللقاء بأنّ المشادة لم تتضمن أيّ إهانات ذات طبيعة عنصريّة، لكن ما حصل أعاد إلى الأذهان مشهد عام 2018 في مونديال روسيا.

حينها، تسبّبت سويسرا بخروج صربيا من دور المجموعات بالفوز عليها في الجولة الثانية 2-1 بهدفي تشاكا وجيردان شاكيري اللذين استفزا الصرب بعدما احتفلا بتوجههما نحو المشجعين واضعين أيديهما على صدريهما بشكل معاكس في رسم لشارة "النسر المزدوج" الأسود اللون، رمز ألبانيا.

وولد شاكيري عام 1991 في كوسوفو، الإقليم الصربي السابق ذات الأغلبية الألبانية، وغادر مع أسرته عندما كان عمره سنة، بينما وُلد تشاكا في سويسرا عام 1992 لعائلة من كوسوفو، هذا الإقليم ذو الغالبية المسلمة الواقع شمال ألبانيا الذي شرع في حملة انفصال عن صربيا عام 1998.

وقمع نظام بلغراد محاولات الانفصال المسلحة بقوة، ما دفع حلف شمال الأطلسي الى التدخل في مارس 2018، وشنّ غارات على العاصمة الصربية، فاضطرت قواتها الى الانسحاب من كوسوفو بعد 78 يوماً.

ومنذ العام 2008، بات الإقليم مستقلا بعد نزاع حصد 13 ألف قتيل.

إلى ذلك، قرّر فيفا أن يفتح أيضاً تحقيقاً بحقّ الأوروغوياني إدينسون كافاني وزملائه خوسيه ماريال خيمينيس، الحارس فرناندو موسليرا ودييغو غودين، بسبب ما حصل بعد نهاية المباراة أمام غانا في الجولة الأخيرة من دور المجموعات.

وفازت الأوروغواي بالمباراة 2-صفر لكنّها فشلت في التأهل الى ثمن النهائي بعدما خطفت كوريا الجنوبية البطاقة بفوزها المفاجئ على البرتغال 2-1.

ولم يكن لاعبو الأوروغواي راضيين عن أداء الحكم مباراة، معتبرين أنه حرمهم من ركلتي جزاء، ما دفعهم الى مهاجمته بعد صافرة النهاية فيما ارتأى كافاني أن يصب جام غضبه على منصة شاشة حكم الفيديو المساعد "في أيه آر"،  فأسقطها أرضاً لحظة دخوله نفق غرف الملابس.

الأربعاء, 30 تشرين2/نوفمبر 2022 09:12

طقس اليوم

صباح الخير..
امطار متفرقة ورعدية متواصلة بالشمال وتكون احيانا غزيرة مع تساقط محلي للبرد بالمناطق الساحلية قرب السواحل ثم تشمل تدريجيا جهة الساحل بعد الظهر.. ببقيّة الجهات صحو مرتقب لا غير..
شدة الرياح متواصلة قرب السواحل والنشرات التحذيرية سارية المفعول بالنسبة للملاحة والصيد البحري.. البحر شديد الاضطراب..
انخفاض طفيف مرتقب في الحرارة حيث تتراوح القصوى بين 9 و14 درجة بالشمال والمرتفعات وتكون بين 14 و19 ببقية الجهات..
من أجل تشجيع ثقافة الحرف اليدوية ودعما لقطاع الصناعات الثقافية والإبداعية تمّ يوم الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 بمركز الموسيقى العربية والمتوسّطية "النجمة الزهراء" افتتاح "مركز الإبداع النجمة الزّهراء"، وهو مختبر جديد للأفكار(Hub) وفضاء جديد مخصّص للصناعات الحرفية والثقافية والإبداعية، أنشئ في محيط قصر البارون ديرلانجي بسيدي بوسعيد، ويقدّم للمصمّمين والحرفيين والمبادرين من الشباب برامج دعم مخصّصة ومجموعة من الأدوات لخلق منتجات مبتكرة.
وقد تمّ إنجاز هذا الفضاء بالشّراكة بين كلّ من وزارة الشؤون الثقافية ووزارة السياحة وبرنامج " تونس وجهتنا" للاتحاد الأوروبي والوكالة الإيطالية للتعاون التنموي ومنظمة الأمم المتحدة لتطوير الصناعة، وبحضور وزيرة الشؤون الثقافية الدكتورة حياة قطاط القرمازي ورئيس التعاون الدولي لمفوضية الاتحاد الأوروبي السيد "Tom Ashwanden" وسعادة سفير إيطاليا بتونس السيد "فابريزيو ساجيو" Fabrizio Saggio وممثل عن الوكالة الايطالية للتعاون التنموي السيد طلال سهميم والمكلف بتسيير مركز الموسيقى العربية والمتوسّطية السيد محمد علي الحمامي وعدد من الإطارات والضيوف.
وفي كلمة ألقتها بالمناسبة، أشارت وزيرة الشؤون الثقافية إلى أهمية الموقع الذي أنشئ فيه "مركز الإبداع النجمة الزهراء"، داخل الفضاء التراثي بمركز الموسيقى العربية والمتوسّطية النجمة الزهراء والذي يحتوي على قصر البارون "رودلف ديرلنجي" الذي يتميّز بهندسته المعمارية الجميلة وحدائقه ومجموعاته المتحفية النفيسة من آلات موسيقية ولوحات وقطع فنية مصنوعة من البلور والخزف والخشب والمعادن الثمينة، وهو ما سيساعد على تحفيز الحرفيين وإلهامهم خلال وجودهم داخل هذا الفضاء المتميّز.
وفي سياق متّصل، دعت الوزيرة الشباب للانخراط في هذا المجال القادر على دعم القطاع السياحي والمسهم في تنويع خدماته ومنتجاته خاصة المحلية والتراثية الثقافية المادية فضلا عن توفيره لمواطن الشغل الجديدة.
من جهته أعرب ورئيس التعاون الدولي لمفوضية الاتحاد الأوروبي السيد ""طوم أشواندان" Tom Ashwanden"عن احترامه العميق للتجارب الإبداعية الشابّة في المجالات الحرفية والصناعات الثقافية، والتي تستحقّ مزيدا من الدعم والتأطير لتتّسع آفاق ترويجها ولكي تتطوّر وتتجدّد.
وثمّن سعادة سفير إيطاليا تجربة "مركز الإبداع النجمة الزهراء" كونه مختبرا لتجارب مبتكرة ورائدة وهو ما سيجل الفضاء مكانا لتعدد الرؤى وتنوع التجارب في شتى الحرف والفنون اليدوية والصناعات الثقافية.
وللتذكير يتكون برنامج مركز الإبداع النجمة الزهراء من أنشطة ثرية ومتنوعة ستوفر الدعم للمتدخلين في قطاع الصناعات الثقافية والإبداعية: انطلاقا من مرحلة التفكير ومرورا بتصميم النماذج الأولية ووصولا إلى تسويق المنتجات.
وسيتمكن الناشطون بالمركز من برامج تدريب مخصصة وفقًا لاحتياجاتهم.
ومن المنتظر أن يفتح المركز أبوابه، باعتباره فضاء متعدّد الاختصاصات، للفنانين من خلال تنظيم المعارض وكذلك الهواة الذين يبحثون عن إعادة التدريب في مجال الحرف اليدوية.
ويخصص المركز كذلك متجرا لبيع الهدايا التذكارية والمنتوجات التي صُمِّمت فيه والمستوحاة مباشرة من قصر البارون ديرلانجي.
الصفحة 1 من 390
اشترك في نشرتنا الإخبارية
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…